Mar 23 2010

شيد موطني للشاعر إبراهيم طوقان

كتبه: admin في 6:29 الفئات: سياسية

شيد موطني للشاعر إبراهيم طوقان

مَوْطِني !

موْطِني !

اْلجَلالُ وَالْجَمالُ وَالسَّناءُ وَالبَهاءُ

في رُباكْ

وَالحياةُ وَالنّجاةُ وَالهَناءُ وَالرَّجاءُ

في هواكْ

هلْ أراك سالماً مُنَعَّماً وغانماً مُكَرَّمـاً

هَلْ أراك في عُــلاكْ تَبْلُــغُ السِّماكْ

مَوْطِني !

مَوْطِني !

الشَّبابُ لَنْ يَكِلَّ ، هَمُّهُ أَنْ تَسْتَقِلَّ أَويَبيدْ ،

نَسْتَقي مِنَ الرَّدى وَلَنْ نَكونَ للْعدِا كَالعَبيدْ ،

لا نُريدُ ذُلَّنا المُؤبّدا وَعيشـَنا المُنكَّـــدا ،

لا نُـريدُ بَلْ نُعيــدْ ، مَجْــدَنا التّليــدْ .

مَوْطِني !

شبتاي لا ينسى، لا يسامح، ولا يغفر !!!

Comments Off

مغلق للتعليقات.